آخر المواضيع

فنانون أردنيون على الرصيف

عندما تعبر بوابة احد المراكز التجارية الكبيرة في منطقة الصويفية في عمان, تلاحظ اختفاء وجه نسوي مألوف كان بين الطاقم الامني الذي يحرس المحال التجارية في “المول”.

واذا سالت عنها سيقال لك إن الفنانة الاردنية منى حداد قد استقالت من وظيفتها “كحارسة” بسبب التعب الجسدي والنفسي، فهي لم تعد قادرة على العمل طوال فترة المناوبة الامنية التي تمتد لثماني ساعات متواصلة. وحين اهتدينا الى شقتها المتواضعة في عمان قالت “عيون زملائي الفنانين ينظرون الي بإشفاق كانت تقتلني… فآثرت الاستقالة.”

واكملت “كنت وزميلات من الرائدات في إيصال الاغنية الفلكلورية الاردنية الى ما وصلت اليه من نجاح.. والنتيجة البحث عن ما يسد الرمق.”

الفنانة منى حداد واصلت الدق على جدار الخزان، وعادت تبحث عن قبس من ضوء في نهاية النفق، عادت الى بيت الفن تبحث عن فرصة بعدما ناشدت كل الاطراف المعنية والرسمية، وكتبت عرض حال الى الادارات المتعاقبة في أمانة عمان التي قدمت لمجموعة من الرواد الدعم المالي، دون ان يشملها هذا الدعم.